ماهي  الدوافع التي تكمن وراء دعم الجمهورية الاسلامية في ايران وخاصة الامام الخميني (قدس سره) ، لمقاومة ونضال الشعب الفسلطيني المسلم؟

ماهي الدوافع التي تكمن وراء دعم الجمهورية الاسلامية في ايران وخاصة الامام الخميني (قدس سره) ، لمقاومة ونضال الشعب الفسلطيني المسلم؟

ماهي  الدوافع التي تكمن وراء دعم الجمهورية الاسلامية في ايران وخاصة الامام الخميني (قدس سره) ، لمقاومة ونضال الشعب الفسلطيني المسلم؟
الجواب: إذا ما رجعنا الى المصادر الاسلامية الاصيلة وسيرة نبي الاسلام العظيم وائمة الهدى، يتضح أن المجتمع الاسلامي كالجسد الواحد بكافة شؤونه، وأن كل فرد من افراد المجتمع يتحمل مسؤولية الحافظ على المجتمع وصيانته، فمن جهة يعتبر التصدي لتهديد العدو وإرعابه، والصمود والثبات في وجه المخاطر ، والدفاع عن المظلوم ، كل ذلك يعتبر من أبرز مبادئ الفكر الاسلامي وثوابته. وان فحوى الحديث النبوي الشريف الذي يقول ( من سمع منادياً ينادي يا للمسلمين ولم يجبه ، ليس بمسلم)، يكون موضع اهتمام المسلمين على الدوام بمثابة مبدأ اساسي في مجال الحياة الفردية والاجتماعية.
 في ضوء كل ذلك يتضح أن الدفاع عن الشعب الفلسطيني المظلوم الذي وصلت صرخة استغاثته من جرائم الصهاينة التي لاتحصى، الى اسماع احرار العالم ينسجم تماماً مع المبادئ الاولية للفكر الاسلامي والانساني. اضف الى ذلك ، أن الاعتداء الصارخ على جانب من الاراضي الاسلامية يعد بمثابة اعتداء على الجسد الواحد للمجتمع الاسلامي، وأن عدم مبالاة الامة الاسلامية بذلك يمهد الارضية لهيمنة اعداء الاسلام في المستقبل القريب على مقدرات البلدان الاسلامية.

ارسل هذا الخبر الی الاصدقاء