يجب أن تكونوا شورى صيانة الدستور نُظّاراً على قوانين المجلس

يجب أن تكونوا شورى صيانة الدستور نُظّاراً على قوانين المجلس

يجب أن تكونوا (شورى صيانة الدستور) نُظّاراً على قوانين المجلس، وعليكم أنْ لا تبالوا بشيء أبداً. ينبغي لكم أنْ تدرسوا القوانين حتّى تكون إسلاميّة مائة بالمائة.

في ذكرى قرار الامام الخميني قدس سره الشريف ننشر كلمات من سماحته عن مجلس صيانة الدستور:
يجب أن تكونوا (شورى صيانة الدستور) نُظّاراً على قوانين المجلس، وعليكم أنْ لا تبالوا بشيء أبداً. ينبغي لكم أنْ تدرسوا القوانين حتّى تكون إسلاميّة مائة بالمائة... لو وقف مائة مليون إنسان بل جميع الناس في العالم في جانب واحد، ووجدتم أنّهم جميعاً يتحدّثون خلافاً لمبادئ القرآن, فاثبتوا في وجوههم، وقولوا كلام الله حتّى لو ثاروا جميعاً ضدّكم.
- كما شوهد بعد انتخابات المرحلة الأولى من الدورة الثانية لمجلس الشورى الإسلاميّ، فقد لجأ أولئك - الّذين لم يكن رأي مجلس صيانة الدستور المحترم في إبطال أو تأييد بعض المناطق الانتخابيّة موافقاً لميلهم - إلى بثّ الشائعات والنيل من أعضاء مجلس صيانة الدستور المحترمين أيّدهم الله تعالى - والذين هم محافظون على مصالح الإسلام والمسلمين - أو إلى إهانتهم - لا سمح الله - وتوزيع بعض المنشورات، وإلقاء الخُطب في المحافل، وكتابة المقالات في الصحافة، غافلين عن أضرار هذه الأعمال والاتهامات.
- إنّني أحذّر هؤلاء السادة من أنّ النيل من فقهاء مجلس صيانة الدستور وإهانتهم يعدّ أمراً خطيراً للبلاد والإسلام. إنّ الانحرافات في نظامٍ ما تنشأ عادة بشكل تدريجيّ، وتُسقطه في النهاية.
- يجب على الجميع أنْ ينتبهوا إلى مصالح الإسلام والمسلمين، وأنْ نحترم القوانين ولو كانت تخالف رأينا وأذواقنا الشخصيّة، وأنْ نكون من الأوفياء لهذه الجمهوريّة الفتيّة, الّتي تتعرّض لهجوم القوى المحليّة والقوى العظمى.
* الكلمات القصار, الإمام الخميني قدس سره

ارسل هذا الخبر الی الاصدقاء