التوغل إلى الجامعات..

التوغل إلى الجامعات..

حذر إمام الأمة أبناء الإسلام من خطر الخطوة الأولى في التوغل إلى الجامعات لكي تبقى المبادرة بأيدي المخلصين والمؤمنين بالإسلام وان لا يفلت الزمام لأيدي أصحاب الأفكار المنحرفة والاتجاهات الشرقية والغربية.

بقلم مختار الأسدي
حذر إمام الأمة أبناء الإسلام من خطر الخطوة الأولى في التوغل إلى الجامعات لكي تبقى المبادرة بأيدي المخلصين والمؤمنين بالإسلام وان لا يفلت الزمام لأيدي أصحاب الأفكار المنحرفة والاتجاهات الشرقية والغربية.. وقال :
(ووصيتي إلى الشباب الأعزاء في المعاهد العلمية والثانويات والجامعات هي أن ينتفضوا بشجاعة لمواجهة أي انحراف لتصان الحرية والاستقلال، لهم ولبلدهم وشعبهم..)
هكذا شخص إمام الأمة الداء ووضع الدواء.. وهكذا أنذر وحذر وبشر، فعلى السائرين على خط الإمام أن يُعيدوا قراءة وصيته الخالدة بإمعان وأن يلتفتوا إلى بعض التفافاته الدقيقة وتحذيراته من المتسلقين والوصوليين و(أصحاب الخطوة الأولى) الذين يدسّون أنوفهم لسحب الزمام وأخذ المبادرة وتفويت الفرصة على (الزاهدين) و (الورعين) الذين يتوهمون أحياناً أنهم (بزهدهم) هذا يبتعدون عن مواطن الفتنة والابتلاء، وما يدرون أنهم يساهمون ومن حيث لا يشعرون بالفتنة، لأنهم تركوا الفرصة والمبادرة للمندسين والمتنفعين والانتهازيين..
المصدر: صحيفة لواء الصدر – العدد 457


ارسل هذا الخبر الی الاصدقاء